Skip to main content

تعتبر تسميات الأزرار واحدة من العناصر الأساسية التي يجب الانتباه لها عند تصميم واجهات المستخدم. ليست مجرد كلمات تُلصق على الأزرار؛ بل هي جزء حيوي من تجربة المستخدم (User Experience – UX). في هذه التدوينة، سنقوم بتناول أفضل الممارسات التي يمكن أن تُطبق لتصميم تسميات زر واجهة المستخدم بطريقة فعّالة وواضحة.

هناك العديد من العناصر التي يجب مراعاتها، منها وضع الأيقونات، واختيار الألوان، واستخدام النصوص بشكل صحيح. لن ندخل في التفاصيل العميقة للجوانب التقنية، بل سنركز على النصائح والإشارات التي تساعدك في تقديم تجربة مستخدم ممتازة.

فهرس المحتوى

وضع الأيقونات على اليسار (Place Icons on the Left)

واحدة من أبسط ولكن الأكثر فعالية من التقنيات في تصميم تسميات الأزرار هو وضع الأيقونات على الجانب الأيسر من النص. قد تبدو هذه النقطة بسيطة، لكنها تحمل أهمية كبيرة في توجيه الانتباه وتسهيل فهم المستخدم.

لماذا على اليسار؟

في العديد من الثقافات، وخصوصاً التي تستخدم الكتابة من اليسار إلى اليمين، يبدأ المستخدم بقراءة الأزرار من الجانب الأيسر. لذلك، وضع الأيقونة هناك يساعد على توجيه الانتباه فوراً إلى العمل الذي سيتم تنفيذه.

التناسق مع التصميم العام

الأيقونات على الجانب الأيسر تُعزز من التناسق والانسيابية في التصميم، مما يجعل واجهة المستخدم أكثر احترافية ومنسقة.

مثال:

فلنفترض أن لديك زر للتسجيل في الموقع، من المفضل وضع أيقونة “قلم” أو “شخص” على الجانب الأيسر من كلمة “تسجيل” لتوفير فهم أسرع وأكثر دقة لوظيفة الزر.

بإتباع هذه الطريقة، تُسهل على المستخدمين فهم وظائف الأزرار بشكل أسرع وأكثر دقة، مما يُسهم في تحسين تجربة المستخدم بشكل عام.

استخدام أوامر الزر المعنوية (Use Meaningful Button Commands)

في عالم تصميم واجهات المستخدم، تعتبر الأوامر المعنوية للأزرار من العناصر الحاسمة التي تقدمها للمستخدم. يجب أن تكون تسميات الأزرار واضحة وتُبين بدقة ما سيحدث عند النقر عليها.

التواصل مع المستخدم

من الأمور المهمة في هذا السياق هو التواصل الجيد مع المستخدم. استخدم كلمات تُظهر النية بوضوح، مثل “حفظ” بدلاً من “موافق”، أو “تحميل التقرير” بدلاً من “اضغط هنا”.

لغة المستخدم

قدر ما تستطيع، استخدم اللغة التي يفضلها المستخدم أو التي يتحدث بها. على سبيل المثال، إذا كان موقعك مُعد للمتحدثين باللغة العربية، فاستخدم تعابير وكلمات تناسب هذه الفئة.

مثال:

في حال كان لديك زر لإرسال نموذج، يمكن استخدام العبارة “أرسل الآن” بدلاً من مجرد “إرسال” لتقديم تفاصيل أكثر حول العملية التي ستتم.

بتطبيق هذه النصائح، ستُسهم في توجيه المستخدمين بشكل أفضل وتُحسن من تجربتهم عند التفاعل مع واجهة المستخدم الخاصة بك.

استخدام الأيقونات المعترف بها (Apply Recognizable Icons)

الأيقونات هي لغة عالمية تُسهل على المستخدمين فهم الوظائف بسرعة. ولكن، يجب أن تكون الأيقونات مألوفة وسهلة الفهم للجميع، لا تقتصر على مجموعة معينة من الأفراد.

المعرفة الشائعة

اختر الأيقونات التي لديها استخدامات شائعة ومعترف بها عالمياً. على سبيل المثال، يُفضل استخدام أيقونة علامة الصح للإشارة إلى القبول أو النجاح.

تجنب الغموض

الأيقونات الغامضة يمكن أن تسبب الكثير من الإرباك. يجب أن تكون الأيقونات واضحة وتُفهم بسهولة حتى بدون الحاجة للنص المُرافق.

مثال:

إذا كنت ترغب في إضافة زر لحذف محتوى ما، يمكن استخدام أيقونة السلة أو الصليب (X) للإشارة إلى عملية الحذف، لأن هذه الأيقونات مُرتبطة عادةً بهذا النوع من الأفعال.

بإتباع هذه المبادئ، ستقوم بزيادة قابلية استخدام واجهتك وجعلها أكثر ودية للمستخدم، مما يُحسن بالتالي من تجربة المستخدم.

مرافقة الأيقونات بتسميات لزيادة الوضوح (Accompany Icons with Labels for More Clarity)

في بعض الحالات، قد لا تكون الأيقونات كافية لنقل الرسالة. هنا يأتي دور التسميات المُرافقة للأيقونات لتقديم معلومات أوضح للمستخدمين.

زيادة الفهم

إضافة نص مُرافق للأيقونة يُعزز من فهم المستخدم لوظيفة الزر. يُفضل الجمع بين الأيقونة والنص في الأزرار التي تُقدم وظائف مُعقدة أو غير واضحة.

الاعتبارات الثقافية

في بعض الثقافات، قد تُفسر الأيقونات بطرق مُختلفة. بالتالي، يُفضل استخدام التسميات لتقليل أي فرصة للتفسير الخاطئ.

مثال:

لو كان لديك زر لإنشاء حساب جديد، يمكنك استخدام أيقونة “شخص” مُرافقة لنص “إنشاء حساب” للتأكيد على الفعل المُراد تنفيذه.

بتطبيق هذا المبدأ، ستُسهم في تحسين تجربة المستخدم بشكل كبير، خصوصاً في الحالات التي يكون فيها النص مُكملًا للأيقونة.

الحفاظ على التناسق اللوني (Maintain Color Consistency)

الألوان لها دور كبير في توجيه المستخدمين وإعطائهم معلومات عن الوظائف المُختلفة للأزرار. إذا تم استخدام ألوان مُختلفة بشكل عشوائي، قد يصبح الأمر مُربكاً للمستخدم.

أهمية الألوان

الألوان يمكن أن تُستخدم للإشارة إلى الأهمية، النشاط، أو حتى الحالة. على سبيل المثال، يُمكن استخدام اللون الأحمر للأزرار التي تقوم بعمليات حذف، والأخضر لتأكيد الإجراءات.

المعايير والإرشادات

أنشئ مجموعة مُحددة من الألوان والظلال واستخدمها عبر كافة واجهات المستخدم. يُفضل وضع إرشادات لونية للمصممين والمطورين للمُحافظة على التناسق.

مثال:

إذا كنت تستخدم اللون الأزرق للأزرار التي تُقود إلى صفحات جديدة، فاحرص على استخدام هذا اللون للأغراض ذاتها في كل مرة.

بالحفاظ على التناسق اللوني، تُسهم في جعل تجربة المستخدم مُريحة ومُفهومة، مما يُحسن من فعالية التصميم.

استخدام ألوان تسميات متناقضة (Use Contrasting Label Color)

تلعب الألوان دوراً مهماً في قراءة ووضوح التسميات. استخدام تباين الألوان بين النص والخلفية يُسهل على المستخدمين قراءة التسميات بسهولة.

أهمية التباين

عندما يكون هناك تباين جيد بين لون النص ولون الخلفية، يُصبح النص أكثر وضوحاً وسهولة في القراءة، مما يُحسن من تجربة المستخدم.

المبادئ التوجيهية لاختيار الألوان

يُفضل اتباع مبادئ توجيهية مثل WCAG (Web Content Accessibility Guidelines) للتأكد من وضوح النص على الخلفيات المُختلفة.

مثال:

إذا كان لون الزر أزرق داكن، يُفضل استخدام لون نص أبيض لتحقيق التباين الأمثل والقراءة السهلة.

بالاهتمام بالتباين اللوني في التسميات، تُعزز من قابلية الوصول والقراءة، مما يُساهم في تحسين تجربة المستخدم.

تناسيق التسمية في سطر واحد (Fit a Label into a Single Line)

عند تصميم أزرار الواجهة، من المهم جداً الحفاظ على تسميات الأزرار قصيرة ومُركزة. التسميات الطويلة قد تُربك المستخدم وتجعله يفقد التركيز.

البساطة والوضوح

الحفاظ على التسميات في سطر واحد يُسهل على المستخدمين فهم وظائف الأزرار بسرعة. استخدم كلمات بسيطة وواضحة تُمثل الفعل المُراد إنجازه.

توفير المساحة

تسميات الأزرار التي تندرج في سطر واحد تُوفر مساحة على الشاشة، مما يُمكنك من تنظيم العناصر بشكل أفضل.

مثال:

بدلاً من استخدام تسمية مثل “أرسل الطلب الآن”، يمكنك استخدام “أرسل” لتبسيط الرسالة والحفاظ على الوضوح.

بتبسيط وتنظيم التسميات بشكل جيد، يُصبح من الأسهل للمستخدمين فهم واجهة المستخدم، مما يُعزز من تجربتهم.

مركزة التسمية داخل الزر (Center a Label Within a Button)

تعد تركيز التسميات داخل الأزرار من العوامل المهمة التي تُضفي على التصميم مظهراً احترافياً وتُسهل على المستخدمين التفاعل.

التأثير على القراءة والتفاعل

التركيز الجيد للتسميات يُسهل على المستخدمين قراءتها والتفاعل معها. يجب أن يُكون التوازن في الفضاء حول النص مُتساوي للحفاظ على التركيز البصري.

قواعد التصميم الجيدة

أستخدم أدوات التوجيه والمُرشدات البصرية في برامج التصميم للتأكد من أن التسميات مُركزة بشكل صحيح.

مثال:

في برامج التصميم مثل Adobe XD أو Sketch، يُمكن استخدام الخطوط الإرشادية للتأكد من أن التسمية تُركز بشكل مُناسب داخل الزر.

بالحفاظ على التسميات مُركزة ومُناسبة داخل الأزرار، تُعزز من جودة التصميم وتجعل من التفاعل مع الواجهة أمرًا سهلًا ومُمتعًا.

تبسيط نمط التسمية (Simplify Label Style)

نمط التسمية يلعب دوراً هاماً في قابلية استخدام الزر وتجربة المستخدم. البساطة هي المفتاح عند تصميم أزرار فعّالة.

الابتعاد عن التعقيد

إن التعقيد في نمط التسمية يمكن أن يسبب الإرباك ويصعب على المستخدمين فهم وظيفة الزر. من الأفضل الابتعاد عن الزخارف الزائدة والخطوط المعقدة.

استخدام الخطوط النظيفة

الخطوط النظيفة والبسيطة تُفضل على الخطوط الزخرفية في معظم الحالات، لأنها تُسهل القراءة وتُفضل في تصميم الواجهات.

مثال:

استخدام خط مثل “Arial” أو “Helvetica” يُعتبر خياراً جيداً لأنها خطوط بسيطة ونظيفة تُسهل القراءة.

بتبسيط نمط التسمية، يُصبح من الأسهل على المستخدمين التعرف على وظيفة الزر والتفاعل معه، مما يُسهم في تحسين تجربة المستخدم.

الإقلاع عن الكلمات غير الضرورية (Cut Off Unnecessary Words)

تحسين التسميات على الأزرار يعني أيضاً الإقلاع عن الكلمات والعبارات غير الضرورية التي قد تعيق الفهم أو تُضيف إلى التعقيد.

الفوائد

  • تسهيل القراءة والفهم.
  • تسريع وتيرة التفاعل مع الواجهة.
  • توفير مساحة على الشاشة.

كيفية القيام بذلك

  1. تجنب اللغة المُعقدة: استخدم لغة بسيطة ومباشرة.
  2. تجنب التفصيل الزائد: لا تحتاج كل التفاصيل لتكون موجودة في التسمية.
  3. استخدام الأوامر الفعّالة: مثل “حفظ” بدلاً من “حفظ المعلومات الخاصة بي”.

مثال:

بدلاً من كتابة “انقر هنا لبدء الاختبار”، يمكنك استخدام “ابدأ الاختبار” لتبسيط الرسالة وجعلها أكثر توجيهية.

بالتخلص من الكلمات الزائدة، يُصبح التفاعل مع الواجهة أسهل وأسرع، وهو ما يُسهم في تحسين تجربة المستخدم.

الختام

في هذا المقال، تناولنا أفضل الممارسات لتصميم تسميات الأزرار في واجهة المستخدم. بينما قد يبدو هذا الجانب تافهًا، إلا أنه يُعتبر من أكثر العناصر أهمية في تصميم الواجهات. الأزرار هي نقاط التفاعل الأساسية بين المستخدم والتطبيق، ولهذا فإن وضوحها وفعاليتها يُعتبر مفتاح النجاح. من خلال مراعاة التفاصيل مثل مكان الأيقونات، لون التسمية، والتصميم البسيط، يُمكن للمصممين تقديم تجربة مستخدم أفضل وأكثر فعالية.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

هل يُفضل دائمًا وضع الأيقونات على اليسار؟

لا يُعتبر ذلك قاعدة صارمة، ولكنه يُعتبر مُفضل في معظم الحالات للمُطابقة مع توجهات القراءة.

ما هي أفضل الألوان لتسميات الأزرار؟

يفضل استخدام الألوان التي تُعزز من التباين والقراءة، مثل الأبيض والأسود.

هل يُمكن استخدام أكثر من سطر للتسمية؟

من الأفضل الحفاظ على التسمية في سطر واحد لسهولة القراءة والتفاعل.

كيف يُمكنني اختيار الخط المناسب للتسمية؟

استخدم خطوط نظيفة وبسيطة تُسهل القراءة وتُفضل في تصميم الواجهات.

أفضل ممارسات ترقيم الصفحات في تصميم واجهة المستخدم

أفضل ممارسات ترقيم الصفحات في تصميم واجهة المستخدم

تعرف على كيفية تجميع المحتوى في مجموعات منطقية باستخدام أفضل ممارسات الترقيم الصفحاتي في تصميم…
شرح واسع لأشهر العلامات في HTML

شرح واسع لأشهر العلامات في HTML

في هذا المقال، سنقوم بالتعرف على أشهر وأكثر العلامات استخدامًا في لغة HTML التي تُستخدم…
علم النفس في كتابة تجربة المستخدم (UX Writing)

علم النفس في كتابة تجربة المستخدم (UX Writing)

تعرف على كيفية تأثير علم النفس على كتابة تجربة المستخدم (UX Writing) وكيف يمكن للمصممين…