Skip to main content

عندما يتعلق الأمر بتصميم واجهة المستخدم، يلعب التفاعل بين العناصر البصرية دوراً هاماً في توجيه المستخدم وجذب انتباهه. وفي هذا السياق، يأتي دور قانون المنطقة المشتركة (Law of Common Region) كأحد القواعد الأساسية التي يعتمد عليها المصممون لإنشاء تجربة مستخدم فعّالة ومرضية. في هذا المقال، سنتناول مجموعة من الموضوعات التي تكشف عن أهمية هذا القانون وكيفية تطبيقه في مشاريع التصميم المختلفة.

في هذا المقال، سنقوم بإلقاء الضوء على النقاط الرئيسية التالية:

  1. تعريف قانون المنطقة المشتركة
  2. التفوق على التشابه
  3. التفوق على القرب
  4. إنشاء التسلسل الهرمي
  5. وأكثر من ذلك

سوف نبدأ بالحديث عن تعريف قانون المنطقة المشتركة وكيف يساعد في تجميع العناصر بطريقة تسهل على المستخدمين الفهم والتفاعل. تابعوا معنا.

تعريف قانون المنطقة المشتركة (Law of Common Region)

يعتبر قانون المنطقة المشتركة واحداً من القوانين البصرية في علم النفس التي تساعد في فهم كيف يتفاعل البشر مع العناصر المرئية. وببساطة، يقول هذا القانون إن العناصر الموجودة داخل حدود معينة (مثل مربع أو دائرة) يُنظر إليها عادةً كمجموعة واحدة.

لنأخذ مثالًا عمليًا: إذا كان لديك موقع ويب يحتوي على قائمة من الروابط، وقمت بوضع هذه الروابط داخل مربع، فإن المستخدمين عادةً ما يعتبرون هذه الروابط كجزء واحد متصل ببعضه البعض، حتى وإن كان لكل رابط لونًا أو شكلًا مختلفًا.

التطبيق الصحيح لقانون المنطقة المشتركة يمكن أن يساهم في تحسين تنقل الموقع وإرشاد المستخدمين إلى المعلومات المهمة بكفاءة.

من المفيد جداً لأي مصمم واجهات معرفة هذا القانون وكيفية استخدامه في تصميماته، سواء كانت تطبيقات موبايل أو مواقع ويب.

التفوق على التشابه (Common Region Overpowers Similarity)

قد يعتقد البعض أن العناصر المتشابهة في اللون أو الشكل يجب أن تُعتبر كمجموعة واحدة، لكن قانون المنطقة المشتركة يذهب أبعد من ذلك. يُظهِر هذا القانون أن العناصر التي توجد ضمن نفس الحدود المكانية تُنظر إليها عادةً كمجموعة واحدة، حتى وإن كانت مختلفة في الشكل أو اللون.

لنأخذ مثالاً: إذا كان لديك مجموعة من الأزرار مُختلفة الألوان والأشكال وقمت بوضعها داخل مربع واحد، فإن المستخدم سيُنظر لهذه المجموعة كوحدة واحدة تتفاعل معها بشكل مُوحد.

هذا يعطي المصممين قوة كبيرة في التحكم بتوجيه انتباه المستخدم وفهمه. على سبيل المثال، يمكنك تقسيم صفحة الموقع إلى قسمين رئيسيين (مثل “المنتجات” و”الخدمات”) باستخدام هذا القانون، حتى وإن كان لكل عنصر داخل هذه الأقسام خصائص مرئية مُختلفة.

التفوق على القرب (Common Region Overpowers Proximity)

القرب بين العناصر المرئية يمكن أن يكون مُرشداً قوياً للعين، لكن قانون المنطقة المشتركة يُظهِر أن العناصر داخل نطاق معين يُعتبرون جزءًا من مجموعة واحدة، حتى وإن كان هناك فارق مكاني بينها.

لنأخذ مثالًا: إذا كان لديك مجموعة من الصور مُرتبة على طول الصفحة، وقمت بوضع هذه الصور داخل مربع واحد، فإن المستخدم سيُنظر إليها كوحدة واحدة، حتى وإن كان هناك مسافات بين الصور داخل المربع.

فهم هذا المبدأ يُمكِن المصممين من تحقيق التوازن بين المحتوى وتوجيه الانتباه نحو المعلومات المهمة. على سبيل المثال، يُمكن أن يُفيد هذا في تصميم المواقع التي تُظهِر مجموعات مُختلفة من المعلومات في صفحة واحدة.

إنشاء التسلسل الهرمي

تُعتبر تسلسلات الأهمية أو الهرمية (Hierarchy) من الأدوات القوية في تصميم الواجهات. تُمكن هذه التسلسلات المصممين من توجيه الانتباه وتقديم المعلومات بطريقة مُنظمة. قانون المنطقة المشتركة يُمكنك من تعزيز هذه التسلسلات بكفاءة عالية.

إذا قمت بتجميع مجموعة من العناصر داخل حدود معينة، فإنك تُعزز من الفهم البصري لهذه العناصر كوحدة تشكل جزءًا من التسلسل الهرمي. بعبارة أخرى، العناصر ضمن المنطقة المشتركة يُعتبرون أكثر أهمية أو ترتيبًا من العناصر التي توجد خارجها.

لنأخذ مثالًا عمليًا: إذا كان لديك صفحة تُظهِر معلومات عن منتج، يمكنك وضع مواصفات المنتج والسعر داخل مربع واحد لتُظهِر أن هذه المعلومات تشكل وحدة معلوماتية هامة يجب على المستخدم الانتباه لها.

التأكيد على عناصر متعددة

في بعض الحالات، قد ترغب في تسليط الضوء على عناصر متعددة في نفس الوقت، بدون الإخلال بالتسلسل الهرمي أو التنظيم. قانون المنطقة المشتركة يُمكنك من تحقيق هذا الهدف بفعالية.

عند وضع عناصر متعددة داخل حدود معينة، يصبح لديك القدرة على توجيه الانتباه نحوها كمجموعة واحدة، مما يُسهِل على المستخدم فهم الرسالة التي تحاول إيصالها.

لنأخذ مثالًا: إذا كنت تُريد إظهار العروض الترويجية لمنتجات مختلفة في متجرك الإلكتروني، يمكنك وضع هذه العروض داخل مربع واحد لتُظهِر أنها جزء من حملة ترويجية واحدة.

إبراز المعلومات ذات الصلة

في عالم مليء بالمعلومات، يصبح من الضروري توجيه انتباه المستخدمين نحو المعلومات الأكثر أهمية. قانون المنطقة المشتركة يُعطيك القدرة على فعل هذا بطريقة مُميزة وفعّالة.

عندما تجمع عدداً من العناصر ذات الصلة داخل مساحة مُحددة، تُسهِل على المستخدمين الفهم والتركيز. هذا يُساعد في إزالة الضوضاء البصرية ويُحسِن من تجربة الاستخدام.

لنأخذ مثالاً عملياً: إذا كان لديك مقال يحتوي على معلومات مُختلفة حول موضوع معين، يمكنك جمع كل النقاط الرئيسية أو الإحصائيات في مربع واحد ليُصبح من السهل على القارئ العثور على هذه المعلومات والرجوع إليها.

تجميع المعلومات ذات الصلة

تُعتبر تقنية تجميع المعلومات واحدة من أكثر الطرق فعالية لتسهيل فهم واستيعاب المستخدم للمحتوى. هنا يأتي دور قانون المنطقة المشتركة ليُعزز هذا النوع من التنظيم.

عندما تضع مجموعة من العناصر أو المعلومات ذات الصلة داخل حدود مُحددة، يُصبح لديك مجموعة مُنظمة تُسهِل على المستخدم العثور على ما يحتاجه بسهولة ويُسر.

لنأخذ مثالاً: إذا كان لديك صفحة تُعرِض مجموعة من المقالات حول موضوع معين، يمكنك وضعها جميعًا داخل مربع واحد ليتضح للمستخدم أن هذه المقالات مترابطة وتُعالج نفس الموضوع.

جلب الانتباه للمعلومات المهمة

في بيئة تفاعلية مثل الويب، يصبح لدينا الكثير من العناصر التي قد تكون مهمة بدرجات مختلفة. استخدام قانون المنطقة المشتركة يمكن أن يكون وسيلة فعّالة لجلب الانتباه للمعلومات الأكثر أهمية.

بوضع العناصر الحاسمة داخل مربع أو محيط مُعيّن، يُمكنك توجيه انتباه المستخدم نحو هذه العناصر وجعله يُركِز عليها.

لنأخذ مثالًا: إذا كانت لديك صفحة شراء، يمكنك جمع زر “إتمام الشراء” والسعر الإجمالي والعروض الخاصة داخل مربع واحد لتُعزز من احتمالات النقر على هذا الزر.

إظهار العلاقة بين العناصر

التفاعل بين العناصر المختلفة يُعتبر جزءًا مهمًا من تصميم تجربة المستخدم. بفضل قانون المنطقة المشتركة، يُمكنك بسهولة توضيح العلاقات بين العناصر المُختلفة.

عند تجميع عدد من العناصر داخل مربع أو مُحيط، يُصبح من السهل على المستخدمين استيعاب كيفية تفاعل هذه العناصر مع بعضها البعض.

لنأخذ مثالًا عمليًا: إذا كان لديك نموذج للتسجيل يحتوي على مجموعة من الحقول مثل الاسم، والبريد الإلكتروني، وكلمة المرور، يمكن جمع هذه الحقول في مربع واحد لتوضيح أنها جزء من نفس العملية.

تطبيق مناطق مشتركة متعددة

في بعض الحالات، قد تحتاج إلى استخدام مناطق مشتركة متعددة لتحقيق تجربة مستخدم أفضل. هذا يُمكنك من إيجاد توازن بين التنظيم والترتيب، مما يُسهل على المستخدمين التفاعل مع المحتوى.

عند استخدامك لأكثر من منطقة مشتركة في التصميم، تُصبح لديك القدرة على إعطاء كل مجموعة من العناصر الأولوية اللائقة بدلاً من التركيز على مجموعة واحدة فقط.

لنأخذ مثالًا: في صفحة مُنتج، يمكن جمع معلومات الشحن والتوصيل في منطقة مشتركة واحدة، بينما تُجمَع مواصفات المُنتج والسعر في منطقة مشتركة أخرى. هذا يُساعد في جعل التنقل في الصفحة أكثر سلاسة.

الختام

في هذا المقال، تعرّفنا على قانون المنطقة المشتركة وكيف يُمكن استخدامه لتحسين تجربة المستخدم في التصميم. من خلال توضيح دور هذا القانون في تجميع العناصر وتنظيم المعلومات، نأمل أن يكون لديكم الآن فهم أفضل لأهميته وكيفية تطبيقه في مشاريعكم.

الأسئلة الشائعة (FAQ)

ما هو قانون المنطقة المشتركة؟

قانون المنطقة المشتركة هو مبدأ في علم النفس يُعنى بكيفية تجميع البشر للعناصر المُحيطة بهم.

هل يُمكن استخدام قانون المنطقة المشتركة في التصميم الجرافيكي فقط؟

لا، يُمكن تطبيق هذا القانون في مجالات مُختلفة من التصميم، بما في ذلك تصميم المواقع وتطبيقات المحمول.

ما هي العناصر التي يُمكن تطبيق قانون المنطقة المشتركة عليها؟

يُمكن تطبيقه على أي عنصر في التصميم، مثل النصوص، والصور، والأزرار، وغيرها.

كيف يُمكنني استخدام قانون المنطقة المشتركة في تصميمي؟

من خلال وضع العناصر ذات الصلة داخل مُحيطات أو حدود مُحددة لتُسهِل على المستخدمين التفاعل معها.

إدخال رمز ترويجي: أفضل الممارسات لتحسين تجربة المستخدم

إدخال رمز ترويجي: أفضل الممارسات لتحسين تجربة المستخدم

في هذا المقال، نستكشف الأساليب المثلى لتقديم وتطبيق أكواد الترويج في تصميم UX. سوف نستعرض…
تصفية وترتيب البيانات: أساسيات وأفضل الممارسات

تصفية وترتيب البيانات: الأساسيات وأفضل الممارسات

تعرف على كيفية تصميم آليات التصفية والترتيب بطريقة فعّالة لتوفير تجربة مستخدم رائعة. نتناول في…
كيفية الاستفادة القصوى من الإرشاد

كيفية الاستفادة القصوى من الإرشاد

تعلم كيفية الاستفادة القصوى من الإرشاد في هذه المقالة التفصيلية. نتعرض لأهمية تحديد هدف للإرشاد،…