Skip to main content

ما هو النموذج الذهني؟

النموذج الذهني هو تمثيل ذهني لكيفية عمل شيء ما. هذا يمكن أن يكون أي شيء من كيفية عمل منتج أو خدمة، إلى كيفية التنقل في موقع ويب أو تطبيق. بمعنى أخر، النماذج الذهنية هي الأفكار والتصورات التي يكونها الناس عن كيفية عمل الأشياء. هذه النماذج تأخذ شكل خرائط ذهنية توضح كيف يتوقع الأفراد أن تتفاعل الأنظمة.

النماذج الذهنية للمستخدمين فريدة

كل مستخدم له نموذج ذهني فريد يعتمد على خبراته ومعرفته السابقة. لذلك، على المصممين الفهم العميق لنماذج المستخدمين الذهنية لتصميم تجربة مستخدم تراعي تلك النماذج.

ما الذي يتضمنه النموذج الذهني؟

النموذج الذهني يتضمن العديد من العناصر المختلفة، بما في ذلك التوقعات والفهم والافتراضات حول كيفية عمل الأشياء. قد يشمل النموذج الذهني أيضاً معرفة المستخدمين حول ما يجب أن يحدث عند تنفيذ مهام معينة، وما الذي قد يحدث إذا تم التبديل بين مهام مختلفة.

النماذج الذهنية مرنة

النماذج الذهنية ليست ثابتة. بالعكس، فهي مرنة وقابلة للتغيير بناءً على تجارب المستخدم والمعرفة الجديدة التي يكتسبها. عندما يتعرض المستخدمون لأنظمة أو تجارب جديدة، يقومون بتعديل نماذجهم الذهنية لتضمين هذه المعلومات الجديدة. هذا هو السبب في أنه من الأهمية بمكان تصميم التجارب بطريقة تسمح للمستخدمين بتحديث نماذجهم الذهنية بسهولة.

النماذج الذهنية المختلطة

في بعض الأحيان، قد يمتزج نموذج ذهني مع آخر لتكوين نموذج ذهني مختلط. هذا يحدث عادةً عندما يتداخل نظام واحد مع نظام آخر، أو عندما يقوم المستخدمون بمهام تتضمن عدة أنظمة مختلفة.

النماذج الذهنية لديها العزم

النماذج الذهنية لديها القوة للبقاء. هذا يعني أنه بمجرد تشكيل نموذج ذهني، يصبح من الصعب تغييره. بالرغم من أن النماذج الذهنية قابلة للتغيير، إلا أن الأفراد غالبًا ما يعتمدون على نماذجهم الذهنية الحالية حتى عندما يتعرضون لمعلومات تتناقض مع نموذجهم الذهني.

جعل المنتج يتوافق مع النماذج الذهنية

أحد الأهداف الرئيسية للتصميم هو جعل المنتجات والخدمات تتوافق بشكل كبير مع النماذج الذهنية للمستخدمين. عندما يتوافق تصميمك مع النموذج الذهني للمستخدم، يسهل على المستخدم فهم كيفية استخدام المنتج أو الخدمة والتفاعل معها. هذا يعني أنه يجب عليك فهم نماذج المستخدمين الذهنية وتصميم تجارب تلبي تلك النماذج.

تحسين النماذج الذهنية للمستخدمين

في بعض الأحيان، قد يكون من الضروري تحديث أو تغيير النماذج الذهنية للمستخدمين. يمكنك فعل ذلك من خلال توفير تعليمات واضحة، أو عرض نصائح وأدلة مفيدة، أو إجراء جلسات تدريبية. الهدف هو مساعدة المستخدمين على تحديث نماذجهم الذهنية بما يتوافق مع تجربة المستخدم التي قمت بتصميمها.

تمثيل النماذج الذهنية في الشخصيات

أخيرًا، يمكنك تمثيل النماذج الذهنية في الشخصيات (personas) التي تستخدمها في تصميم تجارب المستخدم. يمكن أن تساعد الشخصيات في توضيح النماذج الذهنية لفريق التصميم وتساعدهم على تقديم تجربة مستخدم أفضل.

النماذج الذهنية لديها قوة الجاذبية

تميل النماذج الذهنية للأفراد إلى الثبات حتى في مواجهة المعلومات الجديدة. هذا لأن الناس يفضلون الثبات والتنبؤ، ولأن تغيير النماذج الذهنية يتطلب جهداً كبيراً. بالنسبة للمصممين، يمكن أن يكون هذا تحدياً حيث يتطلب تغيير نموذج ذهني للمستخدمين الكثير من الوقت والجهد.

ومع ذلك، يمكن التغلب على هذه القوة الجاذبية للنماذج الذهنية عبر التعليم والتوجيه. على سبيل المثال، يمكن للمصممين تقديم الأدلة والتدريب والدعم للمستخدمين لمساعدتهم على تعديل نماذجهم الذهنية.

جعل المنتج يتوافق مع النماذج الذهنية

إحدى الطرق الرئيسية لتحسين تجربة المستخدم هي جعل التصميم يتوافق مع النماذج الذهنية للمستخدمين. على سبيل المثال، إذا كان المستخدمين يتوقعون أن تكون وظيفة معينة في مكان معين، فإن وضعها في ذلك المكان سيجعل الأمور أكثر بديهية بالنسبة لهم.

ومع ذلك، في بعض الأحيان قد يكون من الصعب جعل التصميم يتوافق تماماً مع النماذج الذهنية للمستخدمين، خاصة إذا كانت هذه النماذج متناقضة أو غير واضحة. في هذه الحالة، يمكن للمصممين استخدام تقنيات مثل التدريب والتوجيه لمساعدة المستخدمين على فهم النموذج الجديد.

تحسين النماذج الذهنية للمستخدمين

بالإضافة إلى جعل التصميم يتوافق مع النماذج الذهنية للمستخدمين، يمكن للمصممين أيضاً العمل على تحسين هذه النماذج. يمكن فعل ذلك عبر تقديم المعلومات والتعليمات الواضحة، وعرض نصائح وأدلة مفيدة، والتدريب.

على سبيل المثال، يمكن لمصمم UX تصميم تدريب تفاعلي يرشد المستخدمين خلال الخطوات المختلفة للعملية، أو يمكنه تقديم نصائح مفيدة أو تعليمات خلال العملية.

تمثيل النماذج الذهنية في الشخصيات

الشخصيات هي أداة فعالة لتمثيل النماذج الذهنية للمستخدمين. يمكن للمصممين تضمين المعلومات حول كيف يفكر الشخص، وما هي توقعاته، وكيف يتفاعل مع المنتجات أو الخدمات المشابهة.

على سبيل المثال، يمكن أن تشتمل الشخصية على نموذج ذهني محدد لكيفية استخدام المنتج، بما في ذلك الخطوات المتوقعة، الأهداف، والتحديات المحتملة. كما يمكن أن تشمل الشخصية تفاصيل عن السلوك العام للمستخدم وتوقعاته من الخدمة أو المنتج.

أسئلة شائعة

ما هو النموذج الذهني في البحوث UX؟

النموذج الذهني هو تمثيل داخلي لكيف يفكر الشخص وكيف يتوقع أن تعمل الأشياء. تتكون النماذج الذهنية من الخبرات السابقة، الافتراضات والتوقعات، ولها تأثير قوي على السلوك والتفكير.

لماذا هي مهمة النماذج الذهنية في البحوث UX؟

النماذج الذهنية تؤثر بشكل كبير على كيفية تفاعل الناس مع المنتجات والخدمات. عند فهم نماذج العقل الذهنية للمستخدمين، يمكن للمصممين تصميم تجارب المستخدم بطرق تلبي توقعات المستخدمين وتحسين الاستخدام.

كيف يمكنني تحسين نماذج العقل الذهنية للمستخدمين؟

يمكن تحسين النماذج الذهنية من خلال تقديم المعلومات والتعليمات الواضحة، وعرض نصائح وأدلة مفيدة، والتدريب. يمكن لمصمم UX تصميم تدريب تفاعلي يرشد المستخدمين خلال الخطوات المختلفة للعملية، أو يمكنه تقديم نصائح مفيدة أو تعليمات خلال العملية.

كيف يمكنني تمثيل نماذج العقل الذهنية في الشخصيات؟

الشخصيات هي أداة فعالة لتمثيل نماذج العقل الذهنية للمستخدمين. يمكن للمصممين تضمين المعلومات حول كيف يفكر الشخص، وما هي توقعاته، وكيف يتفاعل مع المنتجات أو الخدمات المشابهة في الشخصيات.

مقدمة في استخدام الأيقونات في واجهات المستخدم

مقدمة في استخدام الأيقونات في واجهات المستخدم

تعرف على كيفية إنشاء أيقونات بديهية وسهلة التعرف لواجهات المستخدم. ستتعلم في هذه التدوينة أفضل…
عشر نصائح نفسية من سوزان وينشينك لفهم تصميم تجربة المستخدم

عشر نصائح نفسية من سوزان وينشينك لفهم تصميم تجربة المستخدم

احصل على رؤى قيمة حول الاختصارات العقلية التي تؤثر على قرارات الإنسان وكيف يمكن استغلالها…
فهم خريطة الخدمة: دليلك الشامل

فهم خريطة الخدمة: دليلك الشامل

تعرف على خريطة الخدمة وأهميتها في تصميم الخدمات، فهم العمليات المعقدة وتحسين تجربة العملاء. تعرف…