Skip to main content

المقدمة

نظرًا لأن البحوث هي جزء حاسم من عملية تصميم تجربة المستخدم، فإن تقديم التقارير حول هذه البحوث يكون جزءًا مهمًا من العملية بأكملها. تقدم هذه المقالة أفكارًا عما يجب أن تشمله تقارير البحوث في تجربة المستخدم، وكيف يمكن تقديمها بشكل فعال.

هدف التقرير

تقارير البحوث في تجربة المستخدم ليست مجرد سرد للنتائج، وإنما هي أداة قيمة لتوفير فهم عميق للمستخدمين وسلوكهم واحتياجاتهم. الهدف الرئيسي من تقديم تقرير البحوث في تجربة المستخدم هو نقل النتائج والتوصيات المستخرجة من البحوث.

ومن المهم جدا أن يتم تقديم هذه المعلومات بطريقة مفهومة ومباشرة لجميع الأطراف المعنية، بما في ذلك المصممين، والمطورين، وصانعي القرار. يجب أن يكون التقرير بمثابة دليل يوجه الفريق نحو تحقيق أهداف المستخدمين والأعمال.

الهدف من التقرير أيضاً هو توفير دعم للقرارات التصميمية، وإظهار الفوائد المحتملة والتحديات للخيارات المختلفة. يتيح التقرير أيضا للفريق الاستفادة من الفرص التي تم الكشف عنها خلال البحث، والاستعداد لأي مشاكل محتملة قد تظهر.

بعبارة أخرى، هدف التقرير ليس فقط لتقديم البيانات، ولكن أيضا لتوفير الأدوات والإرشادات اللازمة لفهم هذه البيانات واستخدامها بشكل فعال.

أجزاء تقرير البحوث

تقرير البحوث في تجربة المستخدم يحتوي عادة على عدة أقسام رئيسية تشمل ما يلي:

  1. نظرة عامة على الدراسة: يشمل هذا القسم معلومات عامة حول الدراسة بما في ذلك أهداف البحوث، والأسئلة البحثية، والأساليب المستخدمة، والجمهور المستهدف، والجدول الزمني.
  2. النتائج الرئيسية: في هذا القسم، يجب عرض النتائج الرئيسية من البحوث بطريقة واضحة ومباشرة.
  3. التوصيات: بناءً على النتائج، يجب تقديم التوصيات حول الخطوات التالية. قد تتضمن هذه التغييرات في التصميم، أو التحسينات في واجهة المستخدم، أو الأفكار للبحوث المستقبلية.
  4. المرفقات: يمكن أن يتضمن هذا القسم أي مواد داعمة مثل الرسوم البيانية، والجداول، والصور، والمخططات التي تساعد في توضيح النتائج.

كما قد يتم تضمين قسم للمصادر أو المراجع إذا تم استخدام معلومات من مصادر خارجية في البحث.

يجب تقديم كل هذه الأجزاء بطريقة منظمة وواضحة، مع الحفاظ على اللغة بسيطة ومباشرة للتأكد من أن القارئ يمكنه فهم النتائج والتوصيات بسهولة.

تقديم نظرة عامة على الدراسة

تبدأ تقارير البحوث الفعالة بتقديم نظرة عامة شاملة على الدراسة. هذا القسم يقدم للقارئ السياق اللازم لفهم النتائج والتوصيات.

  1. أهداف البحوث: ابدأ بشرح الأسباب التي دفعتك لإجراء هذه الدراسة. ما هي الأسئلة التي كنت تحاول الإجابة عنها؟ وما القضايا التي كنت تحاول حلها؟
  2. أسئلة البحث: قدم للقارئ الأسئلة البحثية الخاصة بك. هذه هي الأسئلة التي ساعدتك في توجيه بحثك والتي تركزت على الإجابة عنها.
  3. الأساليب المستخدمة: عرض الأساليب التي استخدمتها لجمع البيانات وتحليلها. هل أجريت مقابلات؟ أو استخدمت استبيانات؟ هل قمت بدراسات ميدانية؟
  4. الجمهور المستهدف: اشرح من هم المشاركون في دراستك. كم عددهم؟ وما هي خصائصهم الديموغرافية؟
  5. الجدول الزمني: قدم متى بدأت الدراسة ومتى انتهت.

عند تقديم نظرة عامة على الدراسة، تأكد من أنك تقدم معلومات كافية لكي يفهم القارئ السياق، ولكن لا تدخل في تفاصيل غير ضرورية قد تسبب الضياع أو الارتباك.

تقديم النتائج الرئيسية

بمجرد تقديمك لنظرة عامة على الدراسة، الخطوة التالية هي تقديم النتائج الرئيسية للبحث. الهدف من هذا القسم هو السماح للقارئ بالحصول على فهم سريع وواضح لأبرز النتائج التي توصلت إليها.

  1. النتائج الرئيسية: قدم النتائج الرئيسية لبحثك في نقاط محددة. الهدف من هذا القسم هو توفير لمحة سريعة وواضحة للقارئ حول النتائج الأكثر أهمية من بحثك.
  2. الأدلة الداعمة: لكل نتيجة رئيسية، قدم الأدلة الداعمة. هذا قد يشمل مقتطفات من المقابلات، أو البيانات الكمية، أو الملاحظات من الدراسات الميدانية.
  3. الرسوم البيانية والرسوم التوضيحية: إذا كانت البيانات الكمية جزءًا مهمًا من بحثك، فيمكن استخدام الرسوم البيانية أو الرسوم التوضيحية لتبسيط النتائج وجعلها أكثر فهمًا. احرص على أن يكون تصميم الرسوم البيانية والرسوم التوضيحية واضحًا وسهل الفهم.

تذكر، الهدف من هذا القسم هو تقديم النتائج الأكثر أهمية للقارئ بطريقة سهلة الفهم. احرص على أن تكون اللغة واضحة ومباشرة، واستخدم العناوين الفرعية لتنظيم النتائج بطريقة منطقية.

تقديم التوصيات

مرحلة تقديم التوصيات هي فرصة للباحث لمشاركة أفكاره ومقترحاته حول كيف يمكن استخدام النتائج لتحسين تجربة المستخدم. في هذه المرحلة، يجب عليك تحويل النتائج التي توصلت إليها إلى إجراءات ملموسة يمكن أن يتخذها فريق التصميم أو التطوير.

  1. مقترحات واضحة ومحددة: قدم توصيات تعتمد على النتائج التي تم التوصل إليها في البحث. يجب أن تكون هذه التوصيات واضحة ومحددة ومتصلة بشكل مباشر بالنتائج.
  2. توضيح النتائج المتوقعة: لكل توصية، شرح النتائج المتوقعة من تنفيذها. هذا يمكن أن يساعد القارئ على فهم القيمة الحقيقية لكل توصية.
  3. تحديد الأولويات: إذا كان لديك العديد من التوصيات، قد يكون من المفيد تحديد الأولويات بينهم. هذا يمكن أن يساعد الفريق على تحديد أين يمكن أن يحقق الجهد المبذول أكبر تأثير.

تذكر، الهدف من هذا القسم هو تقديم توجيهات واضحة حول كيف يمكن استخدام النتائج لتحسين تجربة المستخدم. تأكد من أن التوصيات هي نتائج مباشرة للبحث وأنها تقدم قيمة حقيقية للقارئ.

تنظيم البحث حسب الأفكار الرئيسية

قد يكون من المفيد ترتيب تقريرك حسب الأفكار الرئيسية أو القضايا التي ظهرت في بحثك. يساعد هذا النهج على التأكيد على الموضوعات الرئيسية التي يجب التركيز عليها والتي قد تحتاج إلى تغييرات أو تحسينات في المستقبل.

فيما يلي بعض النصائح حول كيفية تنظيم تقريرك حسب الأفكار الرئيسية:

  1. تحديد الأفكار الرئيسية: بناءً على نتائج بحثك، حدد الأفكار الرئيسية أو القضايا التي ظهرت. قد تكون هذه القضايا متعلقة بتحديد ميزات المنتج، واجهات المستخدم، السلوكيات والأنماط المستخدمة، وغيرها.
  2. الترتيب حسب الأهمية: بمجرد تحديد الأفكار الرئيسية، قم بترتيبها حسب الأهمية. يمكن أن يكون هذا بناءً على الأثر المحتمل للقضية، أو عدد الأشخاص الذين تأثروا بها، أو أي معيار آخر يكون مناسبًا لبحثك.
  3. التوصيات لكل فكرة رئيسية: لكل فكرة رئيسية، قدم التوصيات الخاصة بك. هذه التوصيات يجب أن تكون محددة وقائمة على البحوث التي قمت بها.
  4. توفير الأمثلة والأدلة: حيثما كان ذلك ممكنًا، قدم أمثلة أو أدلة تدعم الأفكار الرئيسية والتوصيات الخاصة بك. يمكن أن تكون هذه الأمثلة من مقابلات المستخدم، أو البيانات التحليلية، أو الاستجابات الاستبيانية.

تذكر، الهدف من هذا القسم هو تنظيم النتائج بطريقة تجعل القراءة وفهم التقرير أكثر سهولة. تأكد من أن الأفكار الرئيسية والتوصيات مرتبطة بشكل واضح وأنها مدعومة بأدلة من بحثك.

تقديم البحوث في عرض تقديمي

على الرغم من أن تقرير البحث التقليدي يمكن أن يكون مفيدًا كأداة مرجعية، إلا أن تقديم البحث في عرض تقديمي يمكن أن يكون وسيلة أكثر فعالية لتقديم النتائج وتحفيز النقاش والحوار حول النتائج. على سبيل المثال، يمكنك استخدام أدوات العرض التقديمي مثل PowerPoint أو Keynote لتقديم النتائج والتوصيات بطريقة بصرية وشيقة.

فيما يلي بعض النصائح لتقديم بحوثك في عرض تقديمي:

  1. ملخص التنفيذي: يجب أن يتضمن العرض التقديمي ملخصًا تنفيذيًا يوفر نظرة عامة عن أهداف البحث والنتائج الرئيسية والتوصيات. يمكنك استخدام الرسوم البيانية والرسوم التوضيحية والرسوم المتحركة لتصوير هذه النتائج بطريقة بصرية.
  2. البيانات الرئيسية: يجب أن يتضمن العرض التقديمي البيانات الرئيسية من البحث. يمكن أن يشمل هذا الاقتباسات من المقابلات، والإحصاءات، والتقييمات الكمية. تأكد من أن البيانات تتعلق بالأهداف والنتائج الرئيسية.
  3. التوصيات: بناءً على البيانات والنتائج، يجب أن يتضمن العرض التقديمي التوصيات الخاصة بك. يجب أن تكون هذه التوصيات قائمة على البحث ومرتبطة بالأهداف.
  4. المناقشة والأسئلة: يجب تخصيص جزء من العرض التقديمي للمناقشة والأسئلة. هذا يساعد على تشجيع النقاش والحوار حول النتائج والتوصيات.

بالإضافة إلى ذلك، يجب دائمًا تذكر أن العرض التقديمي هو فرصة للحوار والمناقشة، وليس فقط لتقديم المعلومات. استغل هذه الفرصة لتشجيع النقاش والحوار حول النتائج والتوصيات وكيفية تطبيقها في الممارسة العملية.

تقارير البحث كمواد مرجعية

في نهاية المطاف، تقارير البحوث هي أدوات مرجعية قيمة لا يتم استخدامها فقط للإبلاغ عن النتائج، ولكن أيضًا كسجل تاريخي للعمل الذي تم إجراؤه. تُستخدم تقارير البحث كوثائق مرجعية يمكن الرجوع إليها في المستقبل لفهم تطور الفهم والنهج في مشروع معين أو في المنظمة بأكملها.

هنا بعض النقاط المهمة التي يجب مراعاتها عند إعداد تقرير بحث كمادة مرجعية:

  1. تفصيل الطرق: تأكد من توثيق طرق البحث التي استخدمت بالتفصيل. يجب أن يتضمن هذا أي أدوات استخدمت، الأسئلة التي تم طرحها، كيفية تحليل البيانات، وما إلى ذلك. هذا يتيح للآخرين فهم كيف تم الوصول إلى النتائج، وربما تكرار البحث إذا لزم الأمر.
  2. النتائج والتوصيات: تأكد من تضمين النتائج الرئيسية والتوصيات في تقريرك. هذا يتيح للقراء الرجوع إلى هذه النقاط الرئيسية في المستقبل.
  3. الرسوم البيانية والتوضيحات: الرسوم البيانية والتوضيحات هي طرق قوية لتقديم البيانات والنتائج. تأكد من تضمين أي رسوم بيانية أو توضيحات مفيدة في تقريرك.
  4. التحديثات والتحسينات: استخدم تقارير البحث كفرصة لتوثيق التحديثات والتحسينات التي تم إجراؤها بناءً على البحث. يمكن هذا من تتبع تطور المشروع بمرور الوقت.

بصرف النظر عن القيمة التاريخية، تقدم تقارير البحث الجيدة الأدوات والموارد التي يحتاجها فريقك للعمل بشكل أكثر كفاءة وفاعلية. يجب أن يكون هدفك أن تكون تقارير البحث سهلة الاستخدام والفهم، وذات قيمة على المدى الطويل.

أسئلة شائعة

ما هو الغرض من تقرير البحث في UX؟

الغرض الرئيسي من تقرير البحث في UX هو توثيق البيانات والنتائج التي تم جمعها خلال دراسة UX، وتقديم تفسيرات وتوصيات بناءً على هذه النتائج. يمكن استخدام تقارير البحث كمرجع في المستقبل لمراجعة البحوث السابقة أو لمقارنة النتائج عبر الدراسات المختلفة.

ما الذي يجب أن يتضمنه تقرير البحث؟

يجب أن يتضمن تقرير البحث عناصر مثل نظرة عامة على الدراسة، الأهداف، الطرق المستخدمة، النتائج الرئيسية، والتوصيات. كما يجب أن يتضمن القسم الرئيسي من التقرير تفاصيل البحث والنتائج التي تم الحصول عليها.

كيف يمكن تقديم البحوث في شريحة عرض تقديمي؟

يمكن تقديم البحوث في شريحة عرض تقديمي من خلال تضمين المعلومات الرئيسية، مثل الأهداف، الطرق، النتائج، والتوصيات في شرائح مختلفة. يجب تنظيم الشرائح بطريقة تتيح للجمهور فهم سهل وسريع للمحتوى.

هل تقارير البحث هي مواد مرجعية؟

نعم، تقارير البحث هي أدوات مرجعية قيمة يمكن استخدامها للرجوع إلى البحوث السابقة أو للمقارنة بين النتائج عبر الدراسات المختلفة. كما يمكن استخدامها كسجل تاريخي للعمل الذي تم إجراؤه.

الخلاصة

إعداد تقرير بحث UX قوي وفعال هو مهارة أساسية يجب أن يمتلكها كل مصمم UX. بتوفير نظرة عامة واضحة عن الدراسة، النتائج الرئيسية، والتوصيات، يمكنك التأكد من أن جميع الأطراف المعنية فهمت نتائج بحثك والأثر المحتمل لها على تصميم المنتج أو الخدمة. كما أن تقديم التقرير بشكل شرائح عرض تقديمي يجعل النتائج سهلة الوصول إليها والفهم. تذكر أن تقارير البحث هي أدوات مرجعية قيمة يمكن استخدامها للرجوع إلى البحوث السابقة وللمقارنة بين النتائج عبر الدراسات المختلفة.

تصميم واجهات المستخدم لمرضى اضطراب طيف التوحد

تصميم واجهات المستخدم لمرضى اضطراب طيف التوحد

تعرّف على التفاصيل الدقيقة لتصميم منتجات سهلة الوصول لأولئك الذين يعانون من اضطراب طيف التوحد.…
التعامل مع الأشخاص الصعبين في ورش العمل التصميمية

التعامل مع الأشخاص الصعبين في ورش العمل التصميمية

وجود شخص صعب في ورشة عمل يمكن أن يكون تحديًا كبيرًا للميسر. ومع ذلك، هناك…
الحالات الفارغة: أساسيات وأفضل الممارسات

تصميم الحالات الفارغة: الأساسيات وأفضل الممارسات

تعلم كيفية جعل الحالات الفارغة مفيدة بدلاً من أن تكون محبطة. تعرف على أفضل الممارسات…