Skip to main content

مرحبًا عزيزي القارئ في هذا المقال الشامل حول تصاميم العمليات وأساليب البحث في تجربة المستخدم (Design Processes & Research Methods). إذا كنت مُبتدئًا أو حتى لديك خلفية متوسطة في مجال تصميم UX/UI، فهذا المقال مُعد خصيصًا لك. سنتناول فيه عددًا من الأساليب والعمليات المهمة التي يمكن أن تُعينك في تطوير تصاميم تجربة المستخدم الفعّالة.

أولاً وقبل كل شيء، لماذا هذا الموضوع مهم؟ تصميم تجربة المستخدم (UX) ليس مجرد “تجميل” للواجهة، بل يُعنى بكل ما يتعلق بتجربة الشخص الذي يستخدم المنتج أو الخدمة. من هنا، يأتي أهمية فهم العمليات والأساليب التي تُمكننا من الوصول لتصاميم تجربة مستخدم ناجحة.

في هذا المقال، سنتطرق للموضوعات التالية:

  • عملية التصميم السريع (Design Sprint)
  • نموذج الألماس المزدوج (Double Diamond)
  • أبحاث المستخدم (User Research)
  • مقابلات المستخدم (User Interviews)
  • اختبار المستخدم (User Testing)
  • الاختبار المُقارن A/B (A/B Testing)
  • فحص UX (UX Audit)

فهرس المحتوى

عملية التصميم السريع (Design Sprint)

عندما يتعلق الأمر بتطوير منتج جديد أو حتى تحسين منتج موجود، قد يكون من الصعب تحديد من أين تبدأ. هنا يأتي دور “عملية التصميم السريع” أو ما يُعرف بـ “Design Sprint”. هذه العملية التي ابتُكِرَت في جوجل، تهدف إلى حل مشكلات معقدة في زمن قصير جدًا، غالبًا ما يكون خمسة أيام.

مراحل عملية التصميم السريع

  1. فَهْم المُشكلة (Understanding the Problem): في هذه المرحلة، يجتمع الفريق لتحديد الأهداف وفهم المشكلات المُحتملة.
  2. تقسيم الأفكار (Diverging Ideas): يُشجع الفريق على التفكير خارج الصندوق وابتكار حلول مُبتكرة.
  3. الاختيار والتقييم (Choosing and Evaluating): يُقيم الفريق الحلول ويُحدد ما يُراد تطويره.
  4. إنشاء النموذج (Prototyping): تُنشأ نماذج مبدئية للحل المُختار.
  5. الاختبار (Testing): يتم اختبار النموذج على مجموعة من المستخدمين لجمع الردود.

مزايا عملية التصميم السريع

  • سرعة الإنجاز: يُمكن تحقيق نتائج ملموسة في وقت قصير.
  • التعاون المُركّز: تعزز من التواصل والتعاون بين أعضاء الفريق.
  • التحقق السريع: تُمكنك من التحقق من صلاحية فكرتك بشكل فعّال قبل إطلاقها.

أمثلة عملية

فرضًا أن لديك تطبيق للتوصيل وترغب في تحسين تجربة المستخدم. يُمكنك إجراء “عملية التصميم السريع” لتحديد المشكلات المُحتملة في التطبيق والبحث عن حلول تحسينية في زمن قصير.

نموذج الألماس المزدوج (Double Diamond)

يُعتبر “نموذج الألماس المزدوج” أو “Double Diamond” أحد النماذج الشهيرة في عالم تصميم تجربة المستخدم (UX). يُقسم هذا النموذج عملية التصميم إلى أربع مراحل رئيسية، ويُظهر كيف يمكن للفريق الانتقال من التفكير التوسعي إلى التفكير التحليلي.

مراحل نموذج الألماس المزدوج

  1. اكتشاف (Discover): في هذه المرحلة، يقوم الفريق بجمع البيانات وفهم الإشكالية المُراد حلها.
  2. تحديد (Define): يُقيم الفريق المعلومات المُجمعة ويحدد المشكلة الأساسية التي يُراد حلها.
  3. تطوير (Develop): يُفكر الفريق في حلول مُتعددة ويختار الأفضل بينها.
  4. تقديم (Deliver): يُنشأ نموذج مُبدئي ويُخضع للاختبار، ثم يُطلق الحل النهائي.

مزايا نموذج الألماس المزدوج

  • المرونة: يُمكن تطبيقه في مشاريع مُختلفة، سواء كانت رقمية أو مادية.
  • التوازن: يُوفر توازنًا بين التفكير التوسعي والتفكير التحليلي.
  • الشمولية: يُغطي كل جوانب عملية التصميم، من البداية حتى النهاية.

أمثلة عملية

لنفترض أنك تُريد تطوير موقع إلكتروني لبيع الكتب. يُمكنك استخدام “نموذج الألماس المزدوج” لتحليل سلوك المستخدمين، تحديد المشكلات في تجربة الشراء، وابتكار حلول تُسهم في زيادة نسبة المبيعات.

البحث عن المستخدم (User Research)

البحث عن المستخدم، أو “User Research” بالإنجليزية، هو العمود الفقري لأي عملية تصميم تجربة مستخدم ناجحة. يتضمن هذا البحث جمع المعلومات حول احتياجات المستخدمين، مشكلاتهم، دوافعهم، وتفاعلاتهم مع المنتج.

أنواع البحث عن المستخدم

  1. البحث الكمي (Quantitative Research): يُركز على جمع البيانات العددية، مثل نسب النقر أو معدلات التحويل.
  2. البحث النوعي (Qualitative Research): يُركز على فهم المشاعر والأفكار من خلال تقنيات مثل المقابلات واختبارات الاستخدام.

كيفية إجراء البحث عن المستخدم

  • تحديد الأهداف: ما الذي ترغب في معرفته عن مستخدميك؟
  • اختيار الأساليب: استخدام استبيانات، مقابلات، اختبارات A/B، إلخ.
  • تحليل البيانات: بعد جمع البيانات، يجب تحليلها للحصول على نتائج مُفيدة.

مزايا البحث عن المستخدم

  • فهم الاحتياجات: يُمكنك تحديد ما يحتاجه المستخدم بالفعل.
  • تقليل المخاطر: يُمكن للبحث أن يُظهر مشكلات محتملة قبل حدوثها.

أمثلة عملية

إذا كنت تُريد تطوير تطبيق للتأمين الصحي، يُمكنك إجراء مقابلات مع الأفراد لفهم توقعاتهم واحتياجاتهم، وبالتالي تقديم حل يُلبي تلك الاحتياجات.

المقابلات مع المستخدمين (User Interviews)

المقابلات مع المستخدمين، أو “User Interviews” بالإنجليزية، تعتبر واحدة من أكثر الأساليب شيوعاً في البحث عن المستخدم. تُمكنك هذه المقابلات من فهم ما يُرغب المستخدم، ما يُزعجه، وما هي احتياجاته وتوقعاته.

كيفية إجراء المقابلات

  1. تحديد الجمهور المستهدف: من هم المستخدمون الذين تُريد معرفة آرائهم؟
  2. إعداد الأسئلة: التأكد من أن الأسئلة تُجيب على أهداف البحث.
  3. إجراء المقابلة: استخدام تقنيات مُختلفة مثل المقابلات الفردية أو المجموعات النقاشية.
  4. تحليل النتائج: فحص البيانات لاستخراج النتائج القيمة.

مزايا المقابلات مع المستخدمين

  • التفصيل والعمق: تُمكن من الحصول على رؤية عميقة لسلوك المستخدم.
  • المرونة: يُمكن تكييف الأسئلة حسب تفاعل المشارك.

نصائح للمقابلات الناجحة

  • الاستماع النشط: التركيز الكامل على المشارك وعدم التسرع في الحكم.
  • التوثيق الجيد: تسجيل المقابلة للرجوع إليها لاحقًا.

أمثلة عملية

لو كنت تعمل على تطبيق لتوصيل الطعام، يُمكنك إجراء مقابلات مع مستخدمين مُحتملين لفهم تفضيلاتهم، مثل نوع الطعام المُفضل، أو الوقت المُفضل للطلب.

اختبار التجربة المستخدم (User Testing)

اختبار التجربة المستخدم، أو “User Testing” بالإنجليزية، هو أحد أدوات البحث الأساسية التي تُمكنك من قياس مدى فعالية تصميمك في تحقيق أهداف المستخدمين.

أنواع اختبارات المستخدم

  1. الاختبارات الواقعية (Formative Testing): تُجرى في مراحل مُبكرة للتصميم لجمع الردود الأولية.
  2. الاختبارات التقييمية (Summative Testing): تُجرى بعد الانتهاء من التصميم لتقييم الأداء العام.

كيفية إجراء اختبارات المستخدم

  • تحديد الأهداف: ما هي القضايا التي تُريد حلها؟
  • اختيار المشاركين: من هم المستخدمون المُحتملين للمنتج؟
  • تصميم الاختبار: إعداد المهام والسيناريوهات التي سيُجرى عليها الاختبار.

مزايا اختبارات المستخدم

  • تحقيق التوافق: يُمكن التأكد من مدى تطابق المنتج مع احتياجات المستخدمين.
  • اكتشاف العيوب: العثور على مشكلات التصميم التي قد لا تكون واضحة.

أمثلة عملية

لو كنت تُريد تطوير موقع إلكتروني لبيع الملابس، يُمكنك إجراء اختبارات مع مجموعة مُختارة من المستخدمين لمعرفة مدى سهولة العثور على نوع مُعين من الملابس أو إتمام عملية الشراء.

الاختبار المُقارن (A/B Testing)

الاختبار المُقارن، أو “A/B Testing” بالإنجليزية، هو إجراء يُساعدك على مقارنة نسختين مختلفتين من صفحة ويب أو تطبيق لتحديد أيهما أداءً أفضل في تحقيق الأهداف المُحددة.

كيفية إجراء الاختبار المُقارن

  1. تحديد الفرضيات: ما هي التغييرات التي تعتقد أنها ستُحسن الأداء؟
  2. إعداد النسخ: تصميم نسختين مختلفتين، الأولى كما هي (A) والثانية بالتغيير المُقترح (B).
  3. تنفيذ الاختبار: توجيه جزء من المُستخدمين إلى كل نسخة.
  4. تحليل البيانات: مُقارنة النتائج وتحديد النسخة الأكثر فعالية.

مزايا الاختبار المُقارن

  • قياسات مُوضوعية: يُمكن الحكم على الأداء بناءً على بيانات حقيقية.
  • تحسين مُستمر: يُفضل استخدامه كجزء من دورة تحسين مُستمرة.

نصائح لإجراء اختبار ناجح

  • التركيز على مُتغير واحد: للحصول على نتائج دقيقة، يُفضل تغيير عامل واحد فقط في كل اختبار.

أمثلة عملية

إذا كنت تُريد تحسين نسبة النقر على زر “اشتر الآن” في موقعك التجاري، يُمكنك إجراء اختبار مُقارن بين نسختين من الزر باختلاف في اللون أو النص، ومن ثم قياس الأداء.

فحص تجربة المستخدم (UX Audit)

فحص تجربة المستخدم، والمعروف بـ “UX Audit” بالإنجليزية، هو عملية تقييمية تهدف إلى تحليل وفحص كافة جوانب تجربة المستخدم في موقع ويب أو تطبيق.

خطوات إجراء فحص تجربة المستخدم

  1. جمع البيانات: استخدام أدوات مثل Google Analytics لجمع معلومات حول تفاعلات المستخدمين.
  2. تحليل المحتوى: تقييم النصوص، الصور، والعناصر التفاعلية.
  3. فحص التنقل: تقييم سهولة الانتقال بين الصفحات والمهام.

أهمية فحص تجربة المستخدم

  • التحسين المُستهدف: يُساعد فحص تجربة المستخدم على توجيه الجهود نحو التحسينات التي تُحقق أكبر قدر من الفائدة.
  • زيادة الوعي: يُمكن للفحص أن يُسلط الضوء على المشكلات التي قد لا تكون معروفة.

نصائح لفحص ناجح

  • تحليل مُعمق: لا تقتصر على البيانات السطحية، بل يجب النظر في السياق الأكبر لتجربة المستخدم.

أمثلة عملية

إذا كان لديك تطبيق للتوصيل، فحص تجربة المستخدم يُمكنه من تحليل كيف يجد المستخدمون الطريق للقائمة، كم من الوقت يقضون في البحث عن الطعام، وهل يتم إتمام الطلب بسلاسة أم لا.

الأسئلة الشائعة (FAQs)

ما هو التصميم السريع (Design Sprint)؟

هو عملية تصميم مكثفة تستغرق 5 أيام لحل مشكلات كبيرة واختبار الحلول الجديدة.

ما هي الماسة المزدوجة (Double Diamond)؟

هو نهج تصميم يتألف من أربع مراحل: اكتشاف، تعريف، تطوير، وتقديم.

كيف يُمكنني إجراء اختبار مُقارن (A/B Testing)؟

يتضمن تصميم نسختين مختلفتين وتوجيه جزء من المستخدمين لكل منها، ثم قياس الأداء.

ما هو فحص تجربة المستخدم (UX Audit)؟

هو تقييم شامل لجميع جوانب تجربة المستخدم للكشف عن النقاط الضعيفة والمجالات المحتاجة لتحسين.

علم النفس في كتابة تجربة المستخدم (UX Writing)

علم النفس في كتابة تجربة المستخدم (UX Writing)

تعرف على كيفية تأثير علم النفس على كتابة تجربة المستخدم (UX Writing) وكيف يمكن للمصممين…
التمثيل المكاني في التصميم ثلاثي الأبعاد

التمثيل المكاني في التصميم ثلاثي الأبعاد

مقدمة في عالم التصميم ثلاثي الأبعاد، القدرة على تمثيل وتحليل الأشياء في الفضاء الثلاثي الأبعاد…
الإدراك البصري وتكوين التصميم: كيف يمكن لتوضيح العناصر أن يؤثر على تقدم المستخدم داخل منتجك

الإدراك البصري وتكوين التصميم: كيف يمكن لتوضيح العناصر أن يؤثر على تقدم المستخدم داخل منتجك

تعلم كيف يمكن لتوضيب العناصر في التصميم أن يؤثر على تجربة المستخدم وتقدمه داخل التطبيق…