Skip to main content

هل سبق لك أن تساءلت عن النصوص الصغيرة التي تظهر عند النقر على زر أو تعبئة نموذج على موقع ويب؟ هذه النصوص القصيرة والمباشرة تلعب دوراً حاسماً في توجيه المستخدم وتحسين تجربته على الموقع. في هذه المقالة، سنستعرض أهمية نصوص تجربة المستخدم (UX Copy) وكيفية كتابتها بطريقة تساعد المستخدم وتحسن من تجربته.

نصائحنا موجهة بشكل خاص للمبتدئين في هذا المجال، لكنها ستكون مفيدة أيضاً للمحترفين الراغبين في تحسين مهاراتهم. سنبدأ بفهم ما هو “المايكروكوبي” (Microcopy)، ثم ننتقل لمناقشة الأخطاء الشائعة التي يجب تجنبها، وأخيراً نعطي بعض النصائح العملية لكتابة نصوص UX فعّالة.

ما هو المايكروكوبي (What’s Microcopy)

المايكروكوبي، أو “Microcopy” بالإنجليزية، هو نص قصير يظهر في واجهات المستخدم، ويهدف إلى توجيه الناس ومساعدتهم على إكمال مهام معينة. يمكن أن يكون هذا النص عبارة عن تعليمة، رسالة تأكيد، أو حتى رسالة خطأ. الهدف من المايكروكوبي هو تقديم معلومات في الوقت المناسب والمكان المناسب لتسهيل تجربة المستخدم.

على سبيل المثال، عندما ترغب في تسجيل الدخول إلى تطبيق، قد تجد رسالة مثل “أدخل بريدك الإلكتروني وكلمة المرور”. هذه هي الميكروكوبي التي توجهك وتساعدك على معرفة ما يجب فعله.

المايكروكوبي ليس مجرد نصوص عشوائية؛ يتطلب الأمر تفكيراً وتخطيطاً لكتابته بطريقة تحقق أقصى قدر من الفعالية. في الأقسام القادمة، سنناقش كيفية تجنب الأخطاء الشائعة في المايكروكوبي وكيفية كتابته بطريقة تعزز من تجربة المستخدم.

تجنب الأوامر الغامضة

واحدة من الأخطاء الشائعة في كتابة المايكروكوبي هي استخدام الأوامر الغامضة (Vague Commands) التي قد تُربك المستخدم بدلاً من توجيهه. على سبيل المثال، استخدام تعليمات مثل “اضغط هنا” دون توضيح ما هو “هنا” يمكن أن يؤدي إلى تجربة مستخدم سلبية.

لنفترض أنك تقوم بتصميم نموذج للتسجيل، وكتبت “أكمل النموذج” دون توضيح ما هي الحقول التي يجب ملئها. هذا قد يترك المستخدم في حيرة من أمره وقد يؤدي إلى تقليل نسبة الإكمال.

الحل؟ استخدام تعليمات واضحة ومحددة يمكنها توجيه المستخدم بفعالية. بدلاً من “أكمل النموذج”، يمكنك كتابة “أدخل بريدك الإلكتروني وكلمة المرور لإكمال التسجيل”.

عند كتابة المايكروكوبي، يجب دائماً التأكد من أن التعليمات واضحة ومفهومة لضمان تجربة مستخدم ناجحة.

تجنب الأوامر العامة

الأوامر العامة (Generic Commands) مثل “اضغط” أو “أنقر” قد تكون مفهومة، لكنها لا تقدم قيمة مضافة للمستخدم. ليس من الواضح ما سيحدث بعد الضغط أو النقر، وهذا يمكن أن يسبب بعض الإرباك.

على سبيل المثال، إذا كان لديك زر في تطبيق يقول “اذهب”، فقد يتساءل المستخدم عن مكان الذهاب وما الذي سيحدث بعد الضغط على الزر. سيكون من الأفضل استبداله بنص محدد يقول مثلاً “انتقل إلى الصفحة الرئيسية” أو “اذهب إلى عربة التسوق”.

التوضيح هو المفتاح هنا. بدلاً من استخدام أوامر عامة، حاول أن تكون محددًا وواضحًا في التعليمات التي تقدمها. هذا سيساعد المستخدم على فهم ما يجب عليه القيام به وما الذي سيحدث بعد ذلك، مما يحسن من تجربة المستخدم بشكل كبير.

تجنب النفي المزدوج

النفي المزدوج (Double Negatives) يمكن أن يكون مربكًا ويصعب فهمه، خصوصاً لأولئك الذين ليسوا متحدثين أصليين للغة. عبارات مثل “لا تترك هذا الخيار فارغًا” يمكن أن تكون صعبة الفهم وقد تحتاج إلى تفكير إضافي لمعرفة ما يتعين عليك فعله.

إذا كان بإمكانك التعبير عن نفس الفكرة بطريقة أكثر وضوحًا وبدون نفي مزدوج، فقم بذلك. بدلاً من الجملة السابقة، يمكنك قول “يرجى ملء هذا الخيار”، مما يجعل الأمور أكثر سهولة لفهم المستخدم.

الهدف هو جعل التعليمات واضحة وسهلة الفهم قدر الإمكان لتحسين تجربة المستخدم. عندما تكون اللغة واضحة وبسيطة، يصبح من الأسهل للمستخدمين اتباع الإرشادات وإكمال المهام بنجاح.

تجنب اللطافة المفرطة

في بعض الحالات، قد يعتقد مصممو التجربة أن اللطافة المفرطة (Excessive Politeness) في النصوص تعطي إحساساً بالود والاحترام. ولكن، هذا قد يكون له تأثير عكسي، حيث يمكن أن يجعل المستخدم يشعر بالإرباك أو حتى الإزعاج.

على سبيل المثال، بدلاً من كتابة “إذا كنت لا تمانع، هل يمكنك من فضلك تقديم تقييم لتطبيقنا؟” يمكنك الاكتفاء بكتابة “قيم التطبيق الآن”. النص الأول قد يكون طويلًا ومعقدًا، بينما يوفر الثاني تعليمات واضحة ومباشرة.

الهدف هو الحفاظ على بساطة ووضوح التعليمات. تجنب اللطافة المفرطة يمكن أن يساعد في تحقيق هذا الهدف، ويعزز من فعالية ونجاح تجربة المستخدم.

تجنب إسراف استخدام اسم العلامة التجارية

استخدام اسم العلامة التجارية (Brand’s Name) بكثرة في المايكروكوبي قد يكون مزعجًا ويمكن أن يشعر المستخدم بأنه مُحاصَر بالتسويق. إنه ليس فقط يجعل النص يبدو غير طبيعي، ولكن يمكن أن يفقد النص قيمته التوجيهية.

على سبيل المثال، بدلاً من كتابة “استخدم تطبيق XYZ لمشاركة صورك” في كل جزء من التطبيق، يمكنك البساطة في التعبير بقول “شارك صورك الآن”.

المفتاح هو التوازن. من الجيد أن تذكر اسم العلامة التجارية عندما يكون ذلك ذا صلة ويضيف قيمة، لكن تجنب الإفراط في ذلك لتحقيق تجربة مستخدم أكثر جاذبية وفعالية.

استخدم الصيغة الفعلية

الصيغة الفعلية (Active Voice) تعزز من الوضوح والفعالية في النص. تُظهر الصيغة الفعلية الفاعل (الموضوع) قبل الفعل، مما يجعل الجملة أكثر توجيهيًا وسهلة الفهم.

على سبيل المثال، بدلاً من كتابة “يمكن تحميل الملفات بواسطة الضغط على الزر”، يمكنك قول “اضغط على الزر لتحميل الملفات”. الصيغة الفعلية تقدم توجيهات أكثر وضوحًا وتبسط العملية للمستخدم.

الاستفادة من الصيغة الفعلية تسهم في تحسين تجربة المستخدم بوضوح الإرشادات وسهولة التنفيذ، مما يجعل التفاعل مع التطبيق أو الموقع أكثر سلاسة.

استخدم لغة مُختصرة

الوضوح والإيجاز هما من العناصر الأساسية في كتابة النصوص التوجيهية لتجربة المستخدم. الجمل الطويلة والكلمات المعقدة قد تشتت انتباه المستخدم وتجعل العملية معقدة بدلاً من سهلة.

على سبيل المثال، بدلاً من كتابة “إذا كنت ترغب في الاستمرار، يُرجى الضغط على الزر الموجود في الأسفل”، يمكنك البساطة والوضوح بكتابة “اضغط أدناه للمتابعة”.

اللغة المُختصرة (Concise Language) تسهل على المستخدمين فهم الإرشادات والقيام بالأفعال المطلوبة بسرعة وفعالية، مما يعزز من جودة تجربة المستخدم.

استخدم الأرقام للتعبير عن الأعداد

في معظم الحالات، يفضل استخدام الأرقام بدلاً من كتابة الأعداد بالكلمات في النصوص التوجيهية لتجربة المستخدم. هذا يجعل النص أكثر قابلية للقراءة ويسهل على المستخدم العثور على المعلومات الأساسية بسرعة.

للمثال، بدلاً من كتابة “أربعة وعشرون ساعة”، يفضل كتابة “24 ساعة”. الأرقام تجذب الانتباه وتوفر للمستخدم معلومة محددة بشكل سريع وفعّال.

التمسك بالأرقام يسهم في جعل التعليمات والمعلومات أكثر وضوحاً، وبالتالي يعزز من جودة تجربة المستخدم.

الأسئلة المتداولة (FAQ)

ما هو المايكروكوبي (Microcopy)؟

المايكروكوبي هو النص الصغير الذي يوجه المستخدمين في التطبيقات والمواقع الإلكترونية.

متى يجب تجنب الأوامر العامة ؟

يجب تجنب الأوامر العامة عندما تكون غير موجهة ولا تقدم قيمة للمستخدم.

ما الفرق بين الصيغة الفعلية والصيغة المبنية للمجهول؟

الصيغة الفعلية تظهر الفاعل قبل الفعل، بينما الصيغة المبنية للمجهول تجعل الفاعل غير واضح.

لماذا يفضل استخدام الأرقام بدلاً من الكلمات للأعداد؟

الأرقام تجعل النص أكثر قابلية للقراءة وتسهل على المستخدم العثور على المعلومات بسرعة.

مقدمة في وظائف البحث في واجهة المستخدم

مقدمة في وظائف البحث في واجهة المستخدم

فهم أساسيات تصميم وظيفة البحث التي تساعد المستخدمين على العثور على البيانات المحددة بكفاءة وسهولة.
مبادئ تصميم الخدمات: من الإنسانية إلى الشمولية

مبادئ تصميم الخدمات: من الإنسانية إلى الشمولية

تستكشف هذه المقالة الأساسية مبادئ تصميم الخدمات، وتشرح كيف يمكن لهذه المبادئ أن تؤثر على…
كيفية التعامل مع حذف الحسابات في التصميم بطريقة محترفة ومحترمة

كيفية التعامل مع حذف الحسابات في التصميم بطريقة محترفة ومحترمة

من المهم جداً كيف نتعامل مع المستخدمين عندما يقررون حذف حساباتهم. في هذا المقال، نستكشف…